أميكرون يسبب 44 بالمئة من الإصابات بكورونا

51

أشارت البيانات الصادرة عن معهد روبرت كوخ لأبحاث الفيروسات في ألمانيا إلى أن حصة متحور أوميكرون في الإصابات الجديدة بعدوى فيروس كورونا في ازدياد متسارع.

وأوضح المعهد في تقريره الأسبوعي الصادر اليوم الخميس أن 44 بالمئة من حالات الإصابات الجديدة كان سببها المتحور الجديد.

وتشمل هذه النسب الحالات التي تم التأكد منها عن طريق التحليل الجيني وحالات الاشتباه القائمة على اختبارات “بي سي آر” الخاصة بالمتحورات.

وكتب المعهد أن “متحور أوميكرون، المثير للقلق، يقف وراء الانتشار الحالي للعدوى في ألمانيا”.

وأضاف المعهد أن حصة متحور دلتا، الذي كان يهيمن منفردا على حدوث العدوى حتى قبل أسابيع قليلة، أصبحت آخذة في التراجع على نحو مطرد.

يذكر أن العامل الحاسم في الحكم على مدى هيمنة متحور ما يتمثل في البيانات الخاصة بالعينات العشوائية التي يتم اختيارها لتحليل التسلسل الجيني فقط.

 

المصدر: وكالة الانباء الألمانية DPA

 

المادة السابقةنصائح لمن يأخذ اللقاح المعزٍز
المقالة القادمةإجراءات جديدة لمواجهة متحور أميكرون